منتدى الحرية
http://sarralamarocaine.net/vb/m_haj/images/hed%20(3).gif

الخوف من الفشل والخوف من النجاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الخوف من الفشل والخوف من النجاح

مُساهمة  fati في الإثنين أغسطس 24, 2009 6:49 am

الخوف من الفشل والخوف من النجاح
عوامل نفسية مؤثرة في مسار التوجيه والإرشاد المهني


الخوف من الفشل

الخوف من الفشل هو ظاهرة من الممكن أن تكون مألوفة لكثير من الأشخاص; مهنيين كانوا أو غير مهنيين وعلى الأغلب يعبر عنها بقلق وتوتر في الإمتحانات المدرسية وغير المدرسية وفي المحصلة تؤثر سلبياً على التحصيل والإنجاز.
مسببات الخوف من الفشل عديدة منها: توقعات الأهل، الأقارب، المدرسة، معايير الفرد العالية في النجاح وأفكار داخلية دفينة (مخطوءة على الأغلب- حول مكاني كفرد في المجتمع، أو محبة الأشخاص المهمين لي).
لن أتطرق الى هذه المسببات لفهم الظاهرة نفسها وإنما سأتطرق الى تأثير الظاهرة (الخوف من الفشل) على مسار إختيار المهنة من خلال تجربتي المهنية الميدانية مع طلاب وطالبات في مرحلة اختيار مسار مهني بعد المرحلة الثانوية:
1. الخوف من الفشل كحاجز أمام ولوج مهنة ما مرغوبة أحبها (أميل اليها): في بعض الحالات التي توجهت للإرشاد كان واضحاً ميل المتوجه للإرشاد، وعلى الرغم من ذلك وجدت صعوبة في إتخاذ قرار واضح ورسم خطة لتنفيذ القرار بما يتلاءم وميوله. وبعد الفحص يتضح بأن خوف المتوجه للإرشاد من الفشل في القبول للمؤسسة التعليمية أو خوفه من أن لا يتميز مستقبلاً في المهنة يجعله يحجم عن اتخاذ القرار، ويبقى في دوامة عدم الرضا والإحساس بأنه لم يصل الى مبتغاه في مسار الإرشاد والتوجيه المهني.
2. الخوف من الفشل يمنع الفرد من الإلتزام، ويجعله يقوم بتأجيل عملية إتخاذ القرار الى ما بعد ظهور نتائج الإمتحانات (بجروت و/ أو بسيخومتري)، كثيراً ما نسمع الطلاب يقولون: " لم أقرر بعد، لننتظر حتى ظهور العلامات". هذه المقولة تتضمن تهربا من الإلتزام اتجاه أمر محدد خوفاً من الفشل في الحصول على هذا الشيء وخوفا من مواجهة عدم تحقيقه فيما بعد. الخطر الكامن في هذا التوجه هو أن الفرد يقرر بناءً على الموجود من نتائج الإمتحانات ويتعامل مع الإمتحانات كقدرٍ محتم، دون أن يفحص إمكانية تحقيق مبتغاه "الحقيقي" في بدائل مختلفة (التسجل للموضوع التعليمي في مؤسسات مختلفة، في بلدان مختلفة، أو التوجه لموضوع من نفس المجال شروطه أسهل او بذل جهد أكبر لتحقيق علامات أفضل). وكذلك دون أن يفهم جوهر الإمتحانات، بأنها وسائل قياس في نقطة زمنية معينة وفي ظروف معينة ويمكن لنتائجها أن تتغير مع تغير الزمن والظروف.
3. الخوف من الفشل كعامل في عدم تحقيق الكم الأكبر من القدرات. الخوف من الفشل يدفع الفرد الى وضع أهداف أقل من قدراته لتحقيقها وذلك لكي يضمن نجاحه وليخفف عن نفسه عبىء الخوف. حقيقة وضع هدف أقل يؤدي الى بذل جهد أقل، الأمر الذي قد يؤدي الى الحصول على نتائج متدنية والتي من شأنها أن تغذي الخوف وتزيد من قوته، لا بل وتعطيه شرعيةً وتصديقا، وهكذا يكون الفرد في حلقة مقفلة نتائجها خوف كبير وتحصيل متدني بما لا يتلاءم مع قدراته الحقيقية.
4. الخوف من الفشل يؤدي الى التعبير عن عدم المتعة في الحياة ورغبة في الموت. صادفت بعض الحالات التي يعبر فيها الأفراد عن أن الحياة فارغة وهي مجردة من أي معنى. وعادةً ما يقولون: "ماذا يعني بأني تعلمت كذا في الجامعة، أو حصلت على لقب كذا". النظر للحياة بمنظار فني ووظيفي ليس تعبيراً عن رغبة حقيقية في وضع حد للحياة وإنما هي نتاج للإرهاق النفسي الذي يحدثه الخوف من الفشل. عادةً تختفي هذه النظرة بعد تحقيق النجاح، ومن المحبذ الحديث عنها في المسار الإرشادي وعدم انتظار نتائج الإمتحانات لكي يفهم الفرد نفسه بشكل أعمق وكي يتعرف على هذه الآلية النفسية كأمر تطوري، والتي من شأنها أن تساعده مستقبلاً في ظروف مشابهة (بالذات في فترات الإمتحانات في المؤسسات التعليمية المختلفة).


الخوف من النجاح

الخوف من النجاح ظاهرة تم الحديث عنها في الأدب المهني في علم النفس كظاهرة نفسية عند النساء أكثر من عند الرجال، ومرد وجودها عند النساء هو بالأساس الصراع مع المعايير الإجتماعية التي أوجدت قالباً معيناً على مر العصور لم هو أنثوي مقابل ما هو غير أنثوي .
سأتطرق لهذه الظاهرة كعامل مؤثر في مسار اختيار مهنة من أجل فهم أعمق لمركبات نفسية تتداخل ولعملية الإرشاد المهني. ظاهرة الخوف من النجاح في بعض الأحيان مستغربة لا بل وتبدو غير منطقية للبعض. كيف يمكن للأنسان أن يخاف من النجاح؟؟
نعم يمكن للفرد أن يخاف من نجاحه لأن للنجاح متطلباته - لكي أوضح هذه النقطة سأطرح مثالاً متطرفاً بعض الشيء: شاب أنهى دراسته الثانوية بمعدل عالٍ جداً وهو يرغب بالعمل في القرميد!!! على الأغلب ستقولون هذا غير منطقي، ربما، لكن ليس بالمنطق وحده يحيا الأنسان، وقولكم بأن الأمر ليس منطقياً بحد ذاته نابع من أنكم أسرى متطلبات النجاح (وهذا يوضح النقطة).
في بعض الحالات يتجنب الفرد الحصول على نجاح كبير خوفاً من أن يرفع هذا النجاح طلباته وتوقعاته من نفسه وكذلك طلبات وتوقعات المحيطين به منه. وهكذا يعيش حالة نفسية ضاغطة يكون فيها عبداً للحفاظ على النجاح مما يزيد من الإحساس بالمسؤولية ورفع التوقعات بدلاً من العيش بفرح وغبطة وسرور من جراء النجاح.
كيف يؤثر الخوف على مسيرة اختيار مهنة؟ في الأساس يؤثر الخوف من النجاح على الحد من طموح الفرد. الخوف من النجاح يجعل الفرد يطمح لأقل مما يمكنه تحقيقه، وغالباً يحقق الفرد الأهداف التي وضعها نصب عينيه لأن قدراته أعلى بكثير ولكن ينجم عن هذا احساس عام بعدم الرضا والإكتفاء النفسي، لأن الأمر "الحقيقي" الذي يلبي الإحتياجات النفسية الحرة من الضغوطات أو التشويهات نتيجة للخوف من النجاح، هي إحتياجات تتسم بطابع أكبر مما حققه أو مما وضعه نصب عينيه.


تلخيص ونقاش

البنود الرئيسية في مسار الإرشاد المهني تتلخص في ثلاث: معرفة الذات، معرفة عالم المهن والتوفيق بينهما. وعادة ما يدور النقاش في معرفة الذات حول مركبات شخصية تتلخص باستمارات تعبئة ذاتية حول الميول المهنية، نتائج امتحانات (مثل البجروت والبسيخومتري)، احتياجات الفرد في المهنة وربما نمط اتخاذ القرار الذي يسلكه الفرد.
هذا التوجه لمسار الإرشاد المهني يجعل منه أمراً فنياً وشكلياً، وفي بعض الأحيان يرى البعض من مدراء المدارس بأن اختيار برنامج محوسب كاف من أجل ارشاد طلابهم في مسيرة اختيار مهنة، دون الأخذ بعين الاعتبار بأن مسار الإرشاد المهني هو أمر مهني يجب أن يرافقه شخص خبير في أمور علم النفس المهني. لذلك رأيت من الأهمية بمكان عرض عوامل نفسية غير مألوفة مثل الخوف من الفشل والخوف من النجاح والتي تؤثر على مسار اختيار المهنة من أجل توسيع مساحة الرؤيا التي نتعامل بها في موضوع الإرشاد المهني
.
avatar
fati
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى

عدد المساهمات : 326
تاريخ التسجيل : 18/08/2009
العمر : 23
الموقع : المغرب

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://saraalmaghribiya.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الخوف من الفشل والخوف من النجاح

مُساهمة  adiyoo في الإثنين أغسطس 24, 2009 10:42 am

شكرا
avatar
adiyoo
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 232
تاريخ التسجيل : 19/08/2009
الموقع : المغرب

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى